English

مركز تطوير الإعلام يبدأ المرحلة الثانية لموسم قادرات في الضفة وغزة


2017-07-15

السبت 15/7/2017

 

بدأ مركز تطوير الإعلام المرحلة الثانية المخصصة للتشغيل من الموسم الثاني من مشروع "قادرات"، الذي اختتمت المرحلة الأولى التدريبية منه مؤخرًا، وهو يهدف إلى توفير فرص عمل للصحافيات المتعطلات عن العمل، وجسر الفجوة بين غرفة الصف وغرفة التحرير، فهن متفوقات عدداً وأداءً في غرفة الصف، وشبه غائبات عن غرف التحرير والإدارة.

ونفذ مركز تطوير الإعلام عدداً من الشراكات مع عدد من المؤسسات الإعلامية الشريكة، لاحتواء المتدربات فيها لثلاثة أشهر، سيغطي المركز خلالها مكافآتهن، على أمل أن تتوظف المتدربات في المؤسسات التي عملن فيها بعد انقضاء فترة التشغيل.

ونفذ هذا الموسم بالتزامن في الضفة وغزة، وشاركت فيه 40 متدربة، وقد حصلن على تدريب مكثف، وبدأ بعضهن مؤخراً الانخراط في مؤسسات إعلامية، في سبيبل استيعابهن وتوظيفهن.

وأشارت مديرة مركز تطوير الاعلام نبال ثوابتة إلى أن المتدربات حصلن على 140 ساعة تدريبية على المهن الصحفية المختلفة (مُراسَلَة صحفية، تحرير، إنتاج، تصوير، وإخراج). وشكرت المؤسسات الإعلامية فى الضفة وقطاع غزة على قبول المشاركات ودمجهن في المؤسسات لإيمانها بأهمية تجسيد شعار التشغيل للصحافيات المتعطلات عن العمل.

واستذكرت ثوابتة الموسم الأول من "قادرات"، الذي شكل قصة نجاح كبيرة، في ظل بقاء 80% 45% من المتدربات في المؤسسات التي ذهبن للعمل فيها، وهذا ما نأمل في هذا الموسم بمساعدة المؤسسات الاعلامية في كل محافظات الوطن، هذا وقد بدأ فريق العمل بالاتصال والتواصل مع المؤسسات الاعلامية بهدف إدماج الاربعين مشاركة في الموسم الثاني في العمل المؤسسي.

وقالت منسقة وحدة النوع الاجتماعي ناهد أبو طعيمة إن التشغيل والتمكين هما شعار هذا العام لعمل وحدة النوع الاجتماعي في المركز في المرحلة المقبلة مع الصحافيات اللواتي في طور البدء بمشوارهن الاحترافي، والخريجات الجدد من كليات ودوائر الصحافة والإعلام.

وشارك في تدريب المشاركات في هذا الموسم من "قادرات" المدربون: نبال ثوابتة، وقاسم الكفارنة، وعماد الأصفر، وصالح مشارقة، وناهد أبو طعيمة، وأمجد سمحان، وعبد الحفيظ جعوان، وخالد سليم.

وقال منسق النشاطات في مركز تطوير الاعلام بقطاع غزة محمد الباز إن حصة غزة لهذا الموسم كانت 25 متدربة مقابل 15 في الضفة نظرًا للعدد الكبير الذي تقدم من الصحافيات من القطاع، فقد كان قرابة 350 طلبًا.

وقد عقد مركز تطوير الإعلام بغزة يوماً ختامياً لمشروع قادرات، وعرض خلال فقرة التقييم خمسةً وعشرين تقريراً ومنتجاً مرئياً أنتجته المشاركات الـ25 خلال فترة التدريب التي امتدت على مدار شهرٍ كامل بواقع 140 ساعةً تدريبية. وقد نشرت عدة تقارير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقيَّم الإنتاجات مدربات ومدربو الدورات التدريبية، لنا شاهين والمصور الصحافي زكريا أبو هربيد، والمونتير عبد الرحمن حسين، والمختصة بقضايا المرأة عزة قاسم، ومنسق المبادرة الوطنية لتطوير الإعلام بغزة فتحي صباح، والمختص في الإعلام الاجتماعي خالد صافي، فيما عمل فريق الضفة من المركز في الضفة على تقييم كافة الإنتاجات في الضفة وغزة، وأشادوا بمنتجات المشاركات وأثنوا على جهودهن، معتبرين أن ما أنجزنه يبعث على الفخر، وسيجد له مكاناً بسهولة في القنوات التلفزيونية.


Developed by MONGID DESIGNS all rights reserved for Array © 2017