English

مركز تطوير الإعلام والنقابة والهيئة المستقلة ينظمون ورشةً حول التنظيم الذاتي للصحافة


2022-11-22

عقد مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت بالتعاون مع نقابة الصحفيين والهيئة المستقلة لحقوق الإنسان والجمعية العربية الأوروبية لباحثي الإعلام، ورشة عمل في مقر المركز اليوم حول التنظيم الذاتي لمهنة الصحافة في ضوء الاستعدادات الجارية لعقد المؤتمر العام لنقابة الصحفيين.  

وتحدث في مستهل الورشة التي أدارتها الزميلة ناهد أبو طعيمة، الزميل موسى الشاعر بالتأكيد على أن النقابة واستجابةً لمبادرات مؤسسات المجتمع المدني ستنظم مؤتمراً استثنائياً لإقرار نظام داخلي جديد ومعدل يحكم العملية الانتخابية القادمة، وأضف بأن باب العضوية مفتوح، وأن العضوية فردية واختيارية.

من جانبه استعرض الأستاذ عمار جاموس من الهيئة المستقلة، القوانين الناظمة للعمل الصحفي، محذراً من مخاطر إقرار قوانين تضيق الحريات في ظل ما وصفه بتمركز السلطات وضعف مؤسسة القضاء، والاستدعاءات وإصدار أحكام أو احتجاز بعض الصحفيين، إضافة إلى إغلاق مواقع إلكترونية دون إنذار.  

وتحدث الزميل غازي بني عودة عن تجربة ترشح كتلة مستقلة في انتخابات النقابة عام 2012، وقال إن هذا الترشح فتح الباب أمام عمل نقابي غير مسيس، وأكد أن الكتلة ورغم أنها لم تحافظ على تماسكها فيما بعد إلا أنها عملت مع اللجان النقابية بمنطق الشراكة المسؤولة.  

وتحدثت الزميلة نبال ثوابتة عن أفضل الممارسات في مجال التنظيم الذاتي طِبقاً للتجارب العالمية التي بحثها واطلع عليها فريق الزمالة المؤلف من مؤسسات أكاديمية ونقابية وحقوقية ومهنية وأكدت أن العمل متواصل مع عدد كبير من الشركاء وصولاً إلى إقرار مبادئ تنظيم ذاتي فعالة تخدم الصحافة الرقمية والمجتمع.  

وأدار الزميل رائد عثمان من وكالة معا الجلسة الثانية والتي تناولت مبادئ العمل النقابي وأخلاقيات المهنة وواجبات النقابة لتشجيع الزميلات الصحافيات على التسجيل لعضوية النقابة.  

وتحدث في هذه الجلسة مجيد صوالحة ممثل الهيئة المستقلة داعياً إلى تطوير مدونات السلوك الصحفي، والتعامل مع الحرية بنوعٍ من المسؤولية، كما تحدث الزميل نهاد أبو غوش عن ظروف العمل النقابي في فلسطين، ماضياً وحاضراً، مؤكداً أن الأوان قد حان لرفع الشأن المطلبي والنقابي وعدم إيلاء كامل الاهتمام للعمل السياسي، كما تحدث الزميل منتصر حمدان عن القضايا التي تولتها النقابة بنجاح سواء في الدفاع عن حقوق الزميلات والزملاء أو في توفير الفرص التدريبية والدعم، داعياً الزميلات والزملاء إلى الاهتمام بالعضوية والنشاط من خلال النقابة.  

هذا وشارك في النقاش الزميلات لانا السقا مسؤولة النوع الاجتماعي في هيئة الإذاعة والتلفزيون ومنية دويك مديرة قناة رؤيا في فلسطين والسيدة هبة عساف من وزارة الإعلام والصحفي الاستقصائي هيثم الشريف، وسجود عاصي من صحيفة الحدث وحلوة عاروري من لمة صحافة ومدير مركز تطوير الإعلام  بيرزيت عماد الأصفر، حيث قدموا في الختام توصيات عديدة منها ضرورة قيام النقابة بمبادرات لتشجيع الصحفيات على عضوية النقابة، والحث على إجراء التدقيق الجندري للمؤسسات الإعلامية، وإجراء مراجعة عامة لكافة القوانين الناظمة للعمل الصحافي، والاهتمام بالتنظيم الذاتي من خلال مأسسة لجنة أخلاقيات المهنة.    


Developed by MONGID DESIGNS all rights reserved for Array © 2022