English

مركز تطوير الإعلام بالشراكة مع بنك فلسطين يختتمان دورتين في مهارات التصوير وتقديم وصقل الرسالة


2021-11-04

اختتم مركز تطوير الإعلام- جامعة بيرزيت، بالشراكة مع بنك فلسطين، دورتين تدريبيتين في مجال التصوير الفوتوغرافي والموبايل، إضافة إلى صقل مهاراتهن في مجال الكتابة، وتقديم الرسالة الإعلامية بالشكل المطلوب، لصالح المستفيدات ضمن برنامج "فلسطينية"، الذي ينفذه بنك فلسطين لتعزيز دور النساء والرياديات لخلق تنمية مستدامة في فلسطين.

وهدفت الدورتان إلى دعم صاحبات الأعمال والمشاريع الصغيرة من مختلف القطاعات وفي كافة محافظات الوطن، للمساهمة في بناء قدراتهن للترويج لمشاريعهن، وتعزيز حضورهن في الإعلام، بما فيها القدرة على تقديم أنفسهن، والحديث عن مشاريعهن عبر وسائل الإعلام، ومنصات التواصل الاجتماعي.

وقال مدير مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت عماد الأصفر إن هذا المشروع مع بنك فلسطين يحقق أحد أهم البرامج التي ينفذها المركز بتقديم خدماته للمجتمع المحلي، لتوظيف تقنيات الإعلام بما يفيد المتدربات في حياتهن، مثنيًا على دور بنك فلسطين المجتمعي، الذي لا يكتفي باستهداف فئات بعينها تمويليًّا، بل يحرص على تزويدها بالمهارات التي تحقق الفائدة القصوى لها، اقتصاديًّا واجتماعيًّا.

من جهته، قال مدير عام بنك فلسطين محمود الشوا إن هاتين الدورتين جزء من الجهود التي يقودها بنك فلسطين للمساهمة في تعزيز دور النساء الفلسطينيات وتشجيعهن على الدخول إلى معترك الحياة الاقتصادية والاجتماعية والإعلامية. وانطلاقاً من إيمانه بأن الترويج عبر وسائل الإعلام هو من السبل المهمة التي يجب أن تتحلى بها كل صاحبة أعمال لنجاح مشروعها وصولاً لتكون سيدة أعمال فاعلة في الاقتصاد الوطني، مشيرًا إلى أن البنك يعمل على متابعة المشاريع التي تقودها السيدات الفلسطينيات عبر برنامج "فلسطينية"، ويعمل على مدّهن بالمهارات اللازمة، لتحقيق الاستدامة لمشاريعهن، من خلال التعاون مع مركز تطوير الإعلام لتحقيق هذا الهدف.

وعقدت دورة التصوير وجاهيًّا في مقري المركز في بيرزيت وغزة، وقدمهما المدربان بلال دوفش وأحمد عجور، حيث ركزت على الطريقة المثلى لعرض المنتجات، من خلال اختيار زاوية التصوير والإضاءة الصحيحة، إضافة إلى معالجة الصور قبل عرضها على منصات المستفيدات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقدمت المدربة نبال ثوابتة دورة، وجاهيًّا للمتدربات في بيرزيت، وعبر تطبيق "زووم" للمتدربات في غزة، حول صياغة رسالتهن الإعلامية وتقديمها بلغة فعالة ومؤثرة، بالحد الأدنى من الخطاب والأعلى من التأثير، وتوظيف لغة الجسد، بما يخدم عرض مشاريعهن وترويجها.

وأعربت المشاركات في ختام الدورتين، وتسلم الشهادات، عن شكرهن وتقديرهن لبنك فلسطين وجامعة بيرزيت على إتاحة هذه الفرصة لهن، لصقل مهاراتهن في التصوير وتقديم رسالتهن الإعلامية، بما يؤهلهن للمشاركة في إعالة أنفسهن وأسرهن، والمحافظة على مشاريعهن الصغيرة وتنميتها، متمنيات أن تتاح لهن الفرصة مرة أخرى للمشاركة في مثل هذه الدورات.

وتأتي هاتان الدورتان ضمن شراكة إعلامية وقعها بنك فلسطين مع مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت، تشمل سلسلة دورات سيقدمها مركز تطوير الإعلام لصالح بنك فلسطين، وتستهدف المستفيدات من برنامج "فلسطينية"، إلى جانب موظفي البنك في عدد من الدوائر، لتعزيز مهاراتهم في مجالات عملهم.


Developed by MONGID DESIGNS all rights reserved for Array © 2021