English

يعقد نهاية الشهر الجاري اجتماع في بيرزيت للمبادرة الوطنية لتطوير الإعلام بحضور الشركاء من غزة


2015-08-18

يعقد مركز تطوير الإعلام في جامعة بيرزيت الاجتماع الثاني للفريق الوطني للمبادرة الوطنية لتطوير الإعلام في فلسطين، نهاية الشهر الجاري في رام الله، بحضور ممثلي أكثر من خمسين مؤسسة من أعضاء الفريق الوطني في المبادرة الوطنية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ويسعى المركز، بالتعاون مع الجهات الرسمية في السلطة الوطنية، لاستصدار تصاريح لقرابة 50 من أعضاء الفريق المتواجدين في غزة، لحضور هذا الاجتماع.

وتأتي هذه الخطوة في ظل الحاجة إلى جلوس جميع أعضاء الفريق على طاولة واحدة، بدلاً من عقد اجتماعاته عبر الخدمة التقنية "سكايب"، وذلك لمناقشة العديد من القضايا المتعلقة بتطوير قطاع الإعلام الفلسطيني والوقوف على أهم الإنجازات التي حققتها المبادرة منذ انطلاقها حتى الآن.

تقول مديرة مركز تطوير الإعلام نبال ثوابتة: "إن محاولة استضافة أعضاء الفريق من غزة في الضفة خطوة ضرورية ولازمة، حيث إن اللقاء المباشر بين أعضاء الفريق سيترك أثرًا أكبر على الاجتماع"، مضيفةً: "على مدار أكثر من عام، عقدنا سبعة اجتماعات للجان الفرعية في المبادرة من أعضاء الفريق في الضفة وغزة عبر تقنية سكايب، التي يعيق أي خلل تقني فيها التواصل الحقيقي بيننا، لذلك، نسعى هذه المرة لعقد الاجتماع الثاني بحضور الجميع على طاولة واحدة، وكلي أمل بأن تجري الأمور على خير، ويستطيع الأعضاء الخمسون الحصول على التصاريح والحضور للضفة".

يذكر أن مركز تطوير الإعلام يقود منذ عام 2013، المبادرة الوطنية لتطوير الإعلام في فلسطين، وهو مشروع مدته ثلاث سنوات، بالتعاون مع نقابة الصحافيين ووزارة الإعلام وأكثر من خمسين مؤسسة عاملة في قطاع الإعلام. وتهدف هذه المبادرة إلى النهوض بواقع الإعلام الفلسطيني ورفع مستوى الحريات الممنوحة له وتحسين جودة الأداء الإعلامي الفلسطيني وفق أحدث الأسس التي تتماشى مع المعايير الدولية لحرية الإعلام.


Developed by MONGID DESIGNS all rights reserved for Array © 2017